Search
مني أركو مناوي رئيس حركة تحرير السودان

(تحرير السودان): أزمات البلاد ليست سوى أعراض لمرض خبيث هو نظام الإنقاذ

الخرطوم : صوت الهامش

أكدت تحرير السودان برئاسة مني مناوي أن أزمة السودان الحقيقية تتمثل في بقاء نظام الإنقاذ في الحكم؛ قائلة إن أي أزمات أخرى تلوح في الأفق، كارتفاع الأسعار وانهيار الاقتصاد، ليست سوى أعراض لهذا المرض الخبيث: (نظام الإنقاذ).

ورأت الحركة ، في بيان تلقته (صوت الهامش) ، أن الواجب الأساسي الذي يتعين على أهل السودان القيام به أولا هو إسقاط هذا النظام بكل الوسائل المتاحة، ومن ثمّ إرساء قواعد صريحة ومتينة لنظام حكمٍ ديمقراطي وكتابة دستور دائم للبلاد.

وأوضحت الحركة أن حلّ أزمات البلاد يكمن في تناول جذورها؛ وهو إسقاط هذا النظام أولاً ثم النظر في معالجة الفوضى التي أورثها للبلاد.

إلى ذلك، وجهت الحركة نداءً للقوات المسلحة السودانية بأن تضع حداً لصمتها الطويل وأن تتخذ خياراً بالانحياز لإرادة الشعب.

كما دعت الحركة جميع القوى الثورية المسلحة، وقوى المعارضة المدنية، وأبناء الشعب السوداني إلى الاصطفاف من أجل إسقاط هذا النظام ووضع حدٍ نهائي لمعاناة الشعب السوداني.

ومن جانبها، تعهدت الحركة بمواصلة الكفاح المسلح ضد نظام الإنقاذ “المستبد، قابضةً على زناد سلاحها تُقدم الشهيد تلو الشهيد حتى تبزغ شمس الحرية في البلاد وتذهب عصابة التطهير العرقي والإبادة الجماعية إلى مزبلة التاريخ.” على حد تعبير البيان.

وتقاتل حركتا تحرير السودان “مناوي” و”عبدالواحد” وحركة العدل والمساوة بزعامة “جبريل” الحكومة السودانية في إقليم دارفور منذ العام 2003 ضمن تحالف الجبهة الثورية السودانية .




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

-
شكرًا لك علي المشاركة . سجل إعجابك بالصفحة لكي تطلع علي اخر مواضيع صحيفة صوت الهامش أول بأول