Search

بيان حول الحراك الجماهيري في السودان

الحرية – العدل – السلام – الديمقراطية

حركة / جيش تحرير السودان – المجلس الإنتقالي

بيان حول الحراك الجماهيري في السودان

تثمن حركة/جيش تحرير السودان – المجلس الإنتقالي الجهود الشعبية و الحراك الجماهيري الذي تشهده العاصمة السودانية و الذي إنتظمت فيه قوى سياسية و مدنية بجانب جماهير الشعب السوداني لمقاومة سياسة النظام اللصوصي القابض في الخرطوم. و تؤكد الحركة في الوقت ذاته دعمها غير المحدود لجميع أنواع المقاومة السلمية و الثورية التي تؤدي إلى إسقاط النظام، دونما تردد و بغض النظر عن الجهات التي تتبنى و تبادر لقيادة الحراك الجاري الآن.

و إن الحركة إذ تؤكد دعمها للحراك السلمي ضد سياسات السلطة فإنها تجدد موقفها حيال وصفها للمشكل السوداني الذي يجسده النظام القائم و عدم إعترافها بجميع المؤسسات القائمة بما في ذلك الحكومة و أجهزتها المختلفة، و إن إرتفاع اسعار السلع في السوق من هو إلا تجل للأزمة. كما تدعو الحركة جميع القوى السياسية و القوى الثورية و قوى المجتمع المدني الى تشكيل تنسيقية الثورة السودانية لتنسيق الحراك الجماهيري الشعبي و الإعتصام في الميادين العامة في كل المدن السودانية و التحرك بصورة مستمرة و متزامنة في جميع أنحاء السودان لتشتيت جهود القوات الأمنية الإجرامية، واضعة في الإعتبار التجارب الجماهيرية السابقة و العمل على الإستفادة منها بما يدعم نجاح الحراك الحالي.

و إذ تدعو الحركة قوى المقاومة الثورية و القوى السياسية السودانية و قوى المجتمع المدني للإنتظام و إدارة العمل الجماهيري و تقدم الصفوف الأمامية، فهي بذلك تدعو جماهيرها – الحركة – للإنخراط في العمل السلمي الجماهيري لكونه ضمن الوسائل التي تتبناها الحركة لإسقاط النظام، و في الوقت ذاته تطالب الحركة القوى السودانية المختلفة بالجلوس في غرفة طوارئ دائمة للعمل الموحد و التخطيط لما بعد إسقاط النظام بما يؤسس لبناء دولة سودانية حديثة قوامها القيم الإنسانية النبيلة، دولة الحرية و العدل و الديمقراطية و السلام.

نورالدين كوكي

نائب أمين الإعلام و المتحدث بإسم الحركة

١٧ / يناير / ٢٠١٨م




2 thoughts on “بيان حول الحراك الجماهيري في السودان

Comments are closed.

-
شكرًا لك علي المشاركة . سجل إعجابك بالصفحة لكي تطلع علي اخر مواضيع صحيفة صوت الهامش أول بأول