Search
قوات تتبع إليّ مجلس الصحوة

مليشيات الدعم السريع تعتقل قيادات تابعة ل “موسي هلال” ومجلس الصحوة يعلن إنقطاع التواصل مع المجموعة

كبكابية:صوت الهامش

إعتقلت مليشيات الدعم السريع قيادات بارزة في مجلس الصحوة الثوري الذي يتزعمه موسي هلال.

ونقلت مصادر واسعة الإطلاع ان إستخبارات تابعة لمليشيات الدعم السريع كانت ترابط في الحدود السودانية الليبية رصدت رتل من سيارات الدفع الرباعي في الصحراء إستطاعت توقيف ثلاثة منها محملة بالسلاح وإستطاعت أربعة سيارات أخري الفرار وعادت إلي داخل الاراضي الليبي.

وأكدت المصادر توقيف قائد حراسات موسي هلال يدعي محمد الروقو بجانب القيادي في مجلس الصحوة الثوري عمر ساقا وسبعة أشخاص آخرون كانوا ضمن القافلة العسكرية التابعة لموسي هلال، واقتيدو وسط إجراءات أمنية مشددة نحو مدينة نيالا حاضرة ولاية جنوب دارفور.

ولم ينفي القيادي بالمجلس هارون مديخير إعتقال قيادات تابعة لهم وأقر بإنقطاع الاتّصال بينهم والمجموعة التي رجح تعرضها لاذي من قبل مليشيات الدعم السريع.

وفِي تصريح ل(صوت الهامش) قال مديخير ، إنهم تلقوا معلومات أولية تفيد بإعتقال قيادات تابعة للمجلس في الحدود مع ليبيا الا أنه لم يتم إبلاغهم بصورة رسمية.

وأعلن القيادي بالمجلس عن إجتماع تنويري هام يعقده موسي هلال بمستريحة غدا (السبت) لمناقشة عدد من القضايا الملحة من بينها إعتقال قيادات مجلس الصحوة الثوري.

وكشف مديخير عن وجود إتهامات توجه لهم بأنهم علي صلة وتنسيق مع قائد الجيش الليبي خليفه حفتر، وإعتبرها معلومات غير صحيحة ، مبيناً بأن ليبيا أصبحت مفتوحه للجميع.

وكانت الاجهزة الامنية اعتقلت منذ نحو شهرين إسماعيل أغبش المقرب من موسي هلال أثناء مغادرته البلاد إلي تركيا ، فتم توقيفه من مطار الخرطوم الدولي ولم تطلق السلطات سراحه حتي الان.

وفي الاثناء أكد مديخير ان دمج قوات حرس الحدود مع الدعم السريع أمر مرفوض ، معتبرًا ان الحديث عن الدمج مؤامرة ،لتصفية موسي هلال، ولفت ان حرس الحدود هي قوات رسمية تابعة للدولة التي تشرف عليها وتمنحها مرتباتها الشهرية.

وقال بأن إجتماع مستريحة (السبت) سيحدد ماذا كان سيتم دمج حرس الحدود في الدعم السريع.

وإتهم مديخير النظام بضرب النسيج الاجتماعي وزرع الفتنه وسط القبائل ، مشيرًا الي أن دارفور في حوجة الي حكيم ، ونفي في ذات الوقت وجود سلاح في ايدي المواطنين ، مؤكدا بأن الذين يمتلكون السلاح منحته لهم الحكومة.

ووصف إعتقال قيادات الإدارة الاهلية بالخاطئ وحذر مديخير حسبو من ان يدفع ثمن معاداتها للقبائل العربية بدارفور وتنفيذه لاجندة تصفية بعضها وفتنتها بعضها البعض.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

-
شكرًا لك علي المشاركة . سجل إعجابك بالصفحة لكي تطلع علي اخر مواضيع صحيفة صوت الهامش أول بأول