Search

السودان يعلن عن وصول عدد من الشركات الأمريكية للاستثمار فى المعادن والبترول والزراعة

الخرطوم: صوت الهامش

أعلن وزير الدولة بالاستثمار أسامة فيصل السيد عن استمرار الشركات الامريكية زيارتها للسودان لبحث الاستثمار في مجالات المعادن والبترول والزراعة والثروة الحيوانية.

وقال فيصل في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء السودانية (سونا ) إنه سبق وأن لجات بعض الشركات الأمريكية لاخذ استثناء من مكتب المقاطعة الأمريكية للدخول في الاستثمار في السودان .

وتفرض الولايات المتحدة الامريكية عقوبات على السودان منذ نوفمبر 1997، بقرار تنفيذي رقم 13067 من الرئيس الأمريكي بيل كلينتون، بموجب القانون الأمريكي للطوارئ الاقتصادية، وتم بموجبه تجميد الأصول المالية السودانية، ومن ثم فرض حصار اقتصادي يلزم الشركات الأمريكية بعدم الاستثمار والتعاون الاقتصادي مع السودان سبب سياسات نظام البشير .

وأكد فيصل أن أولويات مشروعات الاستثثمار تتمثل في الأمن الغذائي باعتباره أنه عمل استراتيجي وحيوي ، بجانب ثروات ما في باطن الارض من معادن مختلفة وبترول، فضلا عن أولوية الوزارة في القطاع الصناعي للادوية ومن ثم الصناعات الاخري وايضا قطاع الخدمات .
وحول إدخال تعديلات علي قانون الاستثمار أبان أن القانون الحالي تحت الدراسة لإضافة حوافز جديدة وميزات تفضيلية، وسيطرح لرجال الأعمال والقطاع الخاص والمستثمرين للاستفادة من التجارب والخبرات .

وأرجأت إدارة ترامب في وقت متأخر من مساء الـ 11 من يوليو الجاري البتّ في قرار رفع العقوبات بشكل تام عن السودان، مدة ثلاثة أشهر حتى الـ 12 من أكتوبر المقبل؛ وأشار القرار إلى سجلّ السودان في مجال حقوق الإنسان والحريات الدينية بين قضايا أخرى سابقة .

وأشار فيصل الي اهتمام وزارة الاستثمار بالشراكة التي تقيم بنية تحتية للسياحة والانتاج والتطور العقاري.

وكشف عن مسئولية وزارة الاستثمار المباشرة من القطاع الخاص السوداني ورعايته ودعمه والتنسيق بينه والمؤسسات بالداخل والخارج .

وبين الوزير ان الخارطة الاستثمارية اكتملت في بعض الولايات ، لجهة ان الاتحادية لم تكتمل ، مشيرا الي عزم الوزارة زيارة الولايات للوقوف علي إعداد الخارطة الاستثمارية واجراءاتها ومعرفة الخطوات التي تمت بشأنها.

هذا وذكر أن هنالك تفهما من المجتمعا ت المحلية فيما يخص الاراضي المخصصة للاستثمار لتقنينها، مؤكدا علي إستمرار التنسيق بين المركز والولايات في الاستثمارات والتراخيص.




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

-
شكرًا لك علي المشاركة . سجل إعجابك بالصفحة لكي تطلع علي اخر مواضيع صحيفة صوت الهامش أول بأول